رزنامة الانشطة

أيلول 2017
MO TU WE TH FR SA SU
28 29 30 31 1 2 3
4 5 6 7 8 9 10
11 12 13 14 15 16 17
18 19 20 21 22 23 24
25 26 27 28 29 30 1

هل تعلم ان الحجر الأسود كان ملكا عظيما من الملائكة؟

8 أشخاص اعتنقوا الإسلام في مرقد الإمام الرضا “ع”...

إطلاق مشروع “ضاحيتي” التجميلي والتنظيمي للضاحية ال...

الشيخ الدكتور محسن الأراكي في ضيافة جمعية المعارف ...

انطلاق مؤتمر الحوار بين الاديان...

بدء أعمال المؤتمر الـ15 لخدام المنبر الحسيني في أص...

اختتام المؤتمر الدولی الثامن لاتحاد الاذاعات والتلفزیونات الاسلامیة فی ایران

اختتمت مساء أمس الثلاثاء، ۱۸ أغسطس / آب الجاری، فعالیات المؤتمر الدولی الثامن للجمعیة العامة لاتحاد الاذاعات والتلفزیونات الاسلامیة فی العاصمة الایرانیة طهران...
وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا) أن قال الأمین العام لإتحاد الإذاعات والتلفزیونات الإسلامیة، الشیخ علی کریمیان، ان "رسول الرحمة؛ رسالة إعلام المقاومة" کان الموضوع الأهم لمؤتمر الإتحاد لهذا العام.
وأشار الی ذلک فی کلمة له بحفل إختتام المؤتمر الدولی الثامن للإتحاد، الذی أقیم بمدة ثلاثة أیام فی العاصمة الایرانیة طهران بحضور إعلامیین ورؤساء قنوات إعلامیة عربیة واسلامیة.
وقال ان موضوع "رسول الرحمة؛ رسالة إعلام المقاومة" کان الموضوع الهام الذی تمت مناقشته فی مؤتمر الإتحاد والحمدلله قد تم الإتفاق علی انه سوف یکون محور ترکیز عملنا الإعلامی خلال العام المقبل لنستطیع إظهار الوجه الرحیم للرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) وکشف مؤامرات العدو ومواجهة الإستکبار العالمی.
وأضاف الشیخ کریمیان أن أهم ما قام به المؤتمرون فی الدورة الثامنة لمؤتمرهم فی طهران هو اللقاء بقائد الثورة الإسلامیة فی ایران حیث أشار سماحته الی مواضیع مهمة مؤکداً أن کلمة قائد الثورة الإسلامیة تمثل الدستور الذی سیهتدی به عملنا الإعلامی.
وأشار الی حضور أسر 9 من الإعلامیین الذین استشهدوا خلال أحداث المنطقة مبیناً أن أهم رسالة الإعلام الإسلامی هو مکافحة الظالم والدفاع عن المظلوم ونحن جمیعاً علی استعداد للإستشهاد فی سبیل هذا الأمر.
وتحدث خلال حفل الإختتام للمؤتمر الدولی الثامن لإتحاد الإذاعات والتلفزیونات الإسلامیة، المخرج الإیرانی الشهیر ومخرج فیلم "محمد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)" أخیراً "مجید مجیدی" قائلاً: ان هناک تقصیراً فی تعریف رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) من العالم الإسلامی.
وأضاف ان  الإساءات التی یوجهها الغرب لرسولنا الکریم (صلى الله عليه وآله وسلم) تأتی بسبب تقصیر المسلمین فی التعریف بحقیقة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) موضحاً ان تقصیرنا هذا جعل بعض الدول النفطیة الثریة تدعی الی العنف لتدعم بذلک الإسلاموفوبیا فی العالم.
واستطرد المخرج الإیرانی ان التیارات المنحرفة تقوم بالترویج لصورة عن الدین الإسلامی لا حقیقة لها وان الإسلام هو دین المحبة والإحسان موضحاً انه قد بذل جهداً لیعرض جزءاً من شخصیة الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) العظیمة الی العالم من خلال اخراجه فیلم محمد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم).
هذا ویذکر أن کل من رئیس مؤسسة الإذاعة والتلفزیون الإیرانیة "سرافراز"، والأمین العام للمجمع العالمی للتقریب بین المذاهب الإسلامیة، الشیخ محسن الأراکی، والقائد العسکری اللواء "فضلی" قد ألقوا کلمات بحفل إختتام مؤتمر الإذاعات والتلفزیونات الإسلامیة الدولی بدورته الثامنة فی العاصمة الایرانیة طهران.
 
 
 
المصدر:IQNA.

"التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع، كما ولا يتحمّل الموقع

أي أعباء معنوية أو مادية إطلاقاً من جراء التعليقات المنشورة"


أضف تعليقاً


كود امني
تحديث